دراسة: 90% من طلاب التعليم الثانوي بموريتانيا تلقوا تعليما محظريا

اثنين, 2017-07-17 16:32

قالت دراسة أعدتها منظمة شكرا غير الحكومية بالتعاون مع لجنة التعليم والتقنيات والابتكار بالمجلس الأعلى للشباب إن أكثر من 90% من المتفوقين في البكالوريا للسنة الدراسية 2016 تلقوا تعليما محظريا.

 وقالت الدراسة التي عرضت اليوم الاثنين 17 يوليو 2017، في ورشة لمناقشة نتائج الدراسة الاجتماعية والاقتصادية حول الظروف المساهمة في تفوق الأوائل في باكالوريا 2016،إن النسب الأعلى في النجاح على مستوى الولايات كانت بولاية تيرس الزمور، تلتها ولايتي لعصابه والحوض الغربي.

وأشاد رئيس لجنة التعليم والتكنولوجيا والابتكار محمد المختار ولد حسني بالتحسن الحاصل في التعليم بالبلد، وما تقوم به الحكومة في إطار ترقيته، مشددا على أن المجلس الأعلى ومن خلال لجنة التعليم والتكنولوجيا والابتكار قام بالعديد من الأنشطة والتكوينات في هذا المجال.

وأضاف ولد حسني أن التلميذ يتأثر بالظروف المحيطة، وتلعب دورا مهما في التأثير عليه ما يعطي أهمية كبير للدراسة.

بدورها قالت رئيسة منظمة شكرا ميمونه بنت احمد سالم أكدت أن العمل في الدراسة بدأ مباشرة بعد صدور نتائج البكالوريا للعام 2016، سعيا لمعرفة أهم الأسباب والعوامل في تفوق المشاركين.

البث الإخباري العام

استطلاع رأي

من يعرق الحوار السياسي بموريانيا؟