هؤلاء فقط من سمح لهم باستقبال الرئيس بمقاطعة أركيز / صور

اثنين, 2017-07-17 22:57

هؤلاء فقط من سمح لهم باستقبال الرئيس بمقاطعة أركيز / صور حرص الرئيس محمد ولد عبد العزيز على تحجيم الاستقبال الرسمى الذى خصص له اليوم الأثنين 17 يوليو 2017 فى روصو ، وسط امتعاضه من الخلافات الداخلية بالمركز والمجالس المحلية التابعة له.

عمدة البلدية المركزية

شيخ مقاطعة أركيز

نواب مقاطعة أركيز

والى ولاية أترارزة

حاكم مقاطعة اركيز

المدير الجهوى للأمن

قائد جهاز الجمارك بروصو

قائد جهاز الحرس بروصو

قائد جهاز الدرك بروصو

بينما تم تجاهل الرئيس لبقية العمد والمسؤولين المحليين والوجهاء بفعل تدافع السكان حول سيارته، وأكتفى بالسلام على رئيس الحزب الحاكم سيدى محمد ولد محم بعد أن أشار عليه من وسط الجماهير.

وقبل اجتماعه بالمزارعين أستقبل أربعة من مشاييخ الصوفية بالمنطقة عبر رئيس الحزب الحاكم الذى كانوا معه طيلة النهار فى مقر إقامته بأركيز.

(*) تولت كتيبة تابعة لجهاز الحرس منع المستقبلين من الاقتراب من مكان هبوط الطائرة (1.5كلم) من مقر الاستقبال، ولم يسمحوا لبعض الصحفيين بالوصول للمنطقة النائية.

البث الإخباري العام

استطلاع رأي

من يعرق الحوار السياسي بموريانيا؟