حرمان أطفال معارض من الوثائق الوطنية بقرار رسمى

خميس, 2017-09-21 00:38

رفضت الحكومة الموريتانية السماح لوكالة الوثائق المؤمنة تجديد جوازات السفر الخاصة بأبناء المفكر الموريتانى المقيم فى الدوحة محمد ولد المختار الشنقيطي.

وأعتذر عمال الوكالة عن تجديد جوازات السفر بفعل ما أسموه "أوامر عليا"، رغم المعاناة التى يقاسيها الأطفال ، بعدما حرموا من العودة إلى موريتانيا فى الراحة الصيفية كما كانت أسرتهم تخطط لذلك.

ورجحت مصادر زهرة شنقيط وجود علاقة بين حرمان الأطفال من أوراقهم الرسمية والمواقف السياسية لوالدهم المعارض منذ عقدين من الزمن للحكومات الموريتانية المتعاقبة على تسيير البلاد.

وتشكل الإجراءات الحالية سابقة فى تعاطى الحكومة مع الأطفال ، ومعاقبة جماعية لأسرة موريتانية لمجرد مواقف سياسية لوالدها ، رغم عدم تضرر الأخير من الإجراء غير القانونى بفعل الخيارات المتاحة لديه.

البث الإخباري العام

استطلاع رأي

من يعرق الحوار السياسي بموريانيا؟