قيادي معارض: النظام يواصل نهب المؤسسات العمومية باسم الدمج

سبت, 2017-10-21 10:04

قال القيادي بالمعارضة الموريتانية محمد ولد محمد أمبارك إن النظام الحالي يواصل نهب خيرات البلد باسم دمج المؤسسات العمومية، حيث يسابق إلى دمجها كل ما أفلس واحدة منها وخربها ونهبها حتى النهاية.

وقال ولد محمد أمبارك في تدوينة على حسابه بــ "فيس بوك"، إنه يمكن للنظام أن ينهب هذه المؤسسة الهامة كما فعل مع غيرها ومع خيرات وثروات موريتانيا دون اللجوء إلى الدمج الذي اتخذه عنوانا لأحد مشاريع النهب".

نص التدوينة:

هب المؤسسات ثم دمجها..؟؟
هذه سابقة خطيرة فى تاريخ البلد فرغم فساد كل الانظمة المتعاقبة فان الاعلان افلاس المؤسسة الوطنية لصيانة الطرق من خلال دمجها مع شركة النظافة والصرف الصحي ATTM سابقة خطيرة ويطرح اكثر من سؤال واقلها اليست طرقنا بحاجة الى الصيانة وخاصة طريقي الموت عندنا "الامل،وروصو" واسمحولي على التسمية فهي عائدة الى الاعداد المتزايدة لضحايا الحوادث على هذين الطريقين .
هل زالت الحاجة الى الطرق البرية وهل فكت العزلة عن كل مقاطعات وبلديات الوطن وخاصة المدن التاريخية والبلديات الريفية .....
يمكن ان ينهب النظام هذه المؤسسة الهامة كما فعل مع غيرها ومع خيرات وثروات موريتانيادون اللجوء الى الدمج الذي اتخذه عنوانا لاحد مشاريع النهب ام انه النهب باسم الدمج .....

البث الإخباري العام

ظل الرئيس وخليفته المحتمل / صور

هل تخطط واشنطن لتفكيك البلد؟

تواصل بين ألق الطرح وواقعية الممارسة (*)

تفاصيل تنشر لأول مرة عن رصاصة الرئيس

هل تتحول مالى إلى دولة فاشلة ؟ / فيديو

هل يطل "لوبو" عبر النيجر من جديد؟

استطلاع رأي

من يعرق الحوار السياسي بموريانيا؟